ولد الطنجى يواصل هوايته المفضلة فى حصد رؤوس الكبار (خاص)

واصل نجم تجكجه الصاعد "حمي ولد الطنجى" هوايته المفضلة فى حصد رؤوس المدربين الكبار، ومنح ناديه (تجكجه) مكانة مرموقة بين أندية الدورى، رغم ضعف الموارد المالية وصغر التشكلة التى يخوض بها الصراع الجارى.

 

الفتى الذى ترعرع وتكون على يد النجم الإسبانى "الويس" بمبانى الأكاديمية الوطنية لكرة القدم، تسبب فى إقالة اثنين من مدربى نواذيبو  فى أقل من أربعة أشهر، لكن شغفه لتحقيق المزيد من الألقاب لم يتنه على مايبدو، فقد قرر الإطاحة بمدرب "الدز" وصيف الدورى والحالم بمكانة هو الآخر فى كأس الرئيس.

 

فخلال ثمانية أيام فقط سجل حمي ولد الطنجى ثلاثة أهداف فى شباك "الدز" اثنين فى الدورى، كان كفيلين بحرمانه من اعتلاء الصدارة ولو مؤقتا، والثالث فى الكأس كان كفيلا باخراج "الدز" من الكأس بشكل نهائى.

 

وتقول مصادر كروية ثقة لموقع زهرة شنقيط إن مدرب "الدز" قد يكون الضحية الثالث لحمي ولد الطنجي فى الموسم الحالى، وسط آمال كبيرة لدى المراهق المشاكس فى الميدان من أجل حجز مكان له داخل المنتخب الأول بموريتانيا خلال الفترة القليلة القادمة أو المحليين على أقل تقدير.